الاثنين، يوليو 20، 2009

احلام وردية الجزء الثالث

 

ohmzpm2dm0p3

يستيقظ محمد من غفوته وعيناه يتساقط منها قطرات تصرخ وقلبه يعتصر من انينه 
لم يقوى محمد علي النهوض  من  فراشه  او  تحمل المه 

محمد (في ضجر) : انا بتحرق من اللي فيا دا

اتجه محمد الي شرفته  ليأتي بملابسه ولكنه يفاجأ بها

محمد (في ذهول )   : مش ممكن .. لا انا شايف غلط .. انا في حلم  .. انا لسه مفقتش .. بس دي بتنضف البلكونة .. لالالالا مفيش حد موجود ..  دا وهم  .. ايه الصوت دا .. دا صوتها .. دي بتنادي علي عم احمد .. معقول !

دي بتقوله انها رايحه له في خلال دقايق

وفي غضون ثواني هرول محمد من منزله الي عم احمد وعندما وصل اليه كان يحاول ان يتنفس بشكل سليم

عم احمد (بتعجب) : مالك يا استاذ محمد بتجري بسرعة كدا ليه ؟؟

محمد (بصوت مرتبك) : اص اص اصل ماما كانت ن ن …..

ويفتح محمد فمه ولا يتفوه بحرف بينما ينظر في دهشة فقط

عم احمد (ينادي ) : الحجه مالها يااستاذ محمد ماالك
ومازال محمد لا يشعر  بأحد  سواها
فحقا هى كما رآها في احلامه ..  وفي شرفتها  من ايام .. كانت حقيقة وليست خيال  .. كانت كنسيم البحر تشفي عليل المرضي بابتسامتها الصافية النقية التي تعبر عن ما يحتويه قلبها النقى مثل قلب الاطفال .
محمد ( يحدث نفسه ) : اخيرا لقيتك بعد اما كنت خلاص فقدت الثقة في نفسي ،  في عقلى ، في اني الاقيكي ، بعد اما كنت فكرت انى مريض نفسي ، بخاف اثق في كلامي  ..انتي بجد قدامي .. انا مش مصدق

الفتاة : ازيك يامحمد

محمد (يبتلع ريقه وكأنه سار في صحراء جرداء لأيام ويرى بئر من بعيد ويتلعثم لسانه كما لو كان طفل صغير لا يستطيع التفوه بشي) : ايه
الفتاة : مش هتسلم عليا يامحمد هو انا زعلتك بسلامي ؟؟
لكن مازال محمد يتصبب عرقا ويتلعثم في الكلام ..  ويحاول يصدر صوتا لها لكن بلا فائدة 

الفتاة ( تعيد السلام مرة اخري ) : ازيك يامحمد

محمد ( بعد ان استطاع  تجميع شتاته ) : انتي بتقوليلي ازيك 

الفتاة  : ايوه بقولك ازيك
محمد: هو انتي عارفاني 
الفتاة  (بارتباك) : انت نسيتني  
محمد (يحدث نفسه) : هو انا اقدر انسي قمري

الفتاة : شكلك نستني

محمد  (بحزن ) : بالله عليكي لاتقولي انتي مين

الفتاة : انا ندى
محمد (يرتبك بشده ويحدث نفسه ) : يااااااربي شكلها عارفاني بس انا مش عارفها

ندى : انا اسفه اني ازعجتك  مع السلامه
محمد : لا ارجوكي بلاش تمشي انا عاوز افتكر انا شفتك فين

ندى : انا بنت دكتور مروان استاذك في الكلية وشفتك في حفلة التخرج
محمد (باندهاش) : دكتووووووووور مروان هو ساكن هنا
ندى (بحزن شديد) : لا .. ربنا يرحمه

محمد  : امتي حصل دا  
ندى : من عام تقريبا
محمد : البقاء الله .. انتي عايشه مع مين؟  وجيتي هنا امتي؟

ندى :  طيب نتكلم وقت تاني لانك اتاخرت علي شغلك نص ساعه  
محمد( باندهاش) : شغلي وانتي عرفتي ازاي !!!

ندى وجنتاها تحمر خجلا

محمد : ممكن نتكلم شوية كمان

ندى : انا اسفه مش هقدر انت عارف كلام الناس 

محمد : عندي فكرة ..ايه رأيك في الذهاب الي النادي انا و انتى  مع  مامتك و ومامتي ونتكلم كلنا  من غير مانعرض اسمك للقيل والقال

ندى : فكرة حلوه اوي  .. انا موافقة بس هقول لماما وليها الراي الاخير
محمد : و انا موافق ..  هاطلع اجهز نفسي وابلغ ماما باللي حصل .. ودا رقم تليفوني هستني مكالمتك تقوليلي راي ماماتك في الخروجة

ندى : ملوش لازمه انا عارفاه وحفظاه كويس جدا

ينظر محمد الي ندى باندهاش ويتصبب عرقا عندما علم بأنها تعلم رقم هاتفه وعلي الجانب الاخر تحمر وجنتاي ندى عندما تفوهت بعلمها رقم محمد رغم كل الاحتياطات التي اتخذتها كى لا تقع في كلامها معه
محمد (في ارتباك شديد) : انتي قلتي ايه  
ندى ( بثقة بالنفس ) :متستغربش ..  انا عارفه عنك اكتر من اللي تعرفه عن نفسك 

يصمت محمد لكن يدور في عقله كلام ندى وإحساسه بها وإحساسها به وحلمه

محمد ( وهو مازال يفكر في الحوار ) : طيب انا هاطلع وهستني تليفونك ياانسة ندى

ندى : مافيش داعي لذكر الالقاب :)

يودعها محمد بابتسامه صافية تظهر ما يخفيه قلبه من مشاعر اتجاهها

ندى تصعد الي منزلها بسعادة وتطرق الباب بسرعة وقوة بالغة وتهرول والدتها الى الباب

والدتها : ايه يابنتي هتكسري الباب من كتر الخبط
ندى : ماما ماما ماما .. بحبك يا ماما .. بموت فيكى يا احلي ماما

وتنظر اليها امها باستغراب وتبتسم : فيكي ايه يابت ياندى

ندى:  قابلته يا امي قابلته
والدتها : نعم نهار مش فايت قابلتي مين يابت انطقى

ندى : قابلت محمد يا امي

والدتها : فييييييييييين

ندى : عند عم احمد

والدتها : واتكلمتم فيه ايه بئه

ندى : قلت له ازيك واستغرب اني عارفاه وعرفته انا مين وطلب مني نروح النادي انا و انتى وهو ووالدته عشان نتكلم

والدتها مازالت تلتزم الصمت وصمتها يربك ندى اكثر و اكثر

ندى : امي ارجوكى مترفضيش انا مقدرش اعيش من غيره وانتي عارفه دا  
مازالت والدتها تصمت وتفكر وصمتها فجر عيون ندى  الرقيقه وانهارت في بكاء شديد
والدتها: انا موافقة يا ندى بش هتكون الخروجه الأخيرة بينكم وانتم كدا

ندى (وهي تجفف دموعها ): ازاي يعني

والدتها : اللي اقصده ان الخروجه دي هتكون الاخيره وانتم في الوضع دا بس لما يحب يشوفك بعد كدا يكون في النور وفي بيتك

ندى: ازاي ؟

والدتها : يتقدملك ياندى

ندى تبتسم ابتسامه خجولة صافيه  من وراء دموعها وتنهض لاستبدال ملابسها وإخبار محمد ان والدتها وافقت علي الذهاب الي النادي

تيرن تيرن
محمد : السلام عليكم
ندى : وعليكم السلام  انا ندى

محمد : ازيك ياندي

ندي : الحمد لله تمام

محمد : مامتك قالت ايه
ندى : ماما وافقت يامحمد  لكن بشرط
محمد : ايه هو ؟
ندى : ان دي هتكون الخروجة الاخيره

محمد :  حقها ياندى .. اجهزي انتى ومامتك  ونتقابل بعد قليل

ويغلق السماعه وهو يكاد يطير من فرحته


محمد : ماما ماما ماما ماما
والدته : في ايه يامحمد بتصرخ ليه هتسمع الجيران صوتنا ؟

محمد : مطلعتش حلم مطلعتش حلم طلعت حقييييييييييييييييقه

والدته : ازاي؟
محمد : شفتها النهارده عند عم احمد واتكلمنا آه  حسيت اني طاير وان قلبي مش في مكانه وعمال يتنطط من هنا لهنا وانا مش علي بعضي كنت مش حاسس بالناس وبالمكان وانا واقف قدام عنيها بكلمها وباصص ليها ونفسي اقولها بحبك من قبل اما اشوفك نفسي اقولها دوبتيني وسهرتيني ليالي وليالي كان نفسي اقولها كلام كتير اوي

والدته : انت متأكد انك شفتها  ؟

محمد : ايوه ياماما انتي مش مصدقاني انتي عارفه طلعت بنت مين ؟

والدته : مين

محمد : بنت الدكتور مروان واتفقت معاها اننا هنروح بعد شوية انا و انتى وهى ومامتها النادي عشان نتكلم كلنا 

والدته : عارف يا محمد انا كنت حاسه انه وهم ومكنتش قادره اواجهك بكدا لاصدمك زي اصحابك ما صدموك و قالوا ليك دا .. رغم اني ام ولازم اخد موقف من اي حاجه احس انها خطر عليك بس لاني عارفة معني دقة القلب كنت خايفه عليك وخايفه اصدمك كنت شايفه حزنك والمك مكنتش عارفه اعيش وكلمت احمد صاحبك وقلتله يظبطلك خروجه والصراحه اول اما قلتله الفكرا وافق علطول وقالي هيتصل بكل اصحابكم وهتخروجو كلكم سوا بس والله مبسوطه انها حقيقه مش حلم ربنا يراضيك يبني انت طيب وابن حلال وان شاء الله الخير هيكون نصيبك

محمد(بفرحه )  : الحمد لله يا ماما طلعت حقييييييييييقه
والدته : صلي ركعتين شكر لله يا بني قبل اي شي وبعد كدا اتصل بأحمد صاحبك وقوله انك مش هتروح الشغل النهارده

محمد : ياه كنت هنسي خالص ربنا يخليكي ياامي دايما بتفكريني

ويقبلها محمد قبله في جبينها وفي يدها ويدعو لها بدوام الصحة

يتصل محمد بصديقه احمد

محمد : السلام عليكم

احمد : وعليكم السلام

محمد : لقتها ياحمد لقتهاااااااااا وهنروح دلوقت النادي انا وهي وماما ومامتها

احمد : بجد

محمد : والله بتكلم بجد امال بهزار

احمد : مبرووووووووووووووووك  يا محمد  والحمد لله انها حقيقة ومش وهم زي ما كنت متوقع

محمد : الحمد لله يا احمد انا هروح دلوقت النادي و الشغل هيكون عليك يابطل

احمد ( بمزاح ) : مهو علطول عليا جبت ايه جديد

محمد : ياواطي انا كدا

احمد : بهزر ياض انت هتقفش ليه

والتقي محمد بندى  وفي اعين كلا منهم شوق ولهفة 

ندى (بداخلها ): وحشتني اوي

محمد( بداخله) : و انتى وحشتيني اوووووووووي .. كنت مستني اللحظة دي

ثم يسالها محمد

محمد ( يسألها ) : انتي فاكرة اسمي كل دا وكمان جبتي رقم موبايلي منين

ندى : فاكره اسمك لانه اسم غالي اوي عليا اما رقمك فدي بسيطه كان متسجل في تليفون بابا الله يرحمه ومش نسيته نهائي

محمد : ندى تصدقيني لو قلتلك اني حلمت بيكى
ندى ( يكاد يغمي عليها من الفرحه والخجل ): ايه
محمد : مش مصدقه والله حلمت بيكى  وكل اللي حواليا افتكروني متوهم دا واتعذبت اوي بسبب الاحساس دا

ندى : انا مصدقاك اول حلم كان من سنه صح ؟
محمد : عرفتي ازاي

ندى : محمد انا حلمت بيك من سنه 

محمد : من سنه نفس توقيت اول حلم
ندى : صدفة غريبة

محمد : لا مش صدفة ..  قلوبنا اختارت   .. ندى تجوزيني
ندى اغمي عليها
(فأسرع كلا من ام ندي وام محمد وتسالو في انزعاج  ) : ايه حصل
محمد في( ارتباك) :  قلت لها تجوزيني حصل اللي حصل

وارتبكت كلا من والدة محمد ووالدة ندى وفرحوا ان الله جمع قلبي ندى ومحمد وحاولوا إفاقة ندى وعندما فاقت قامت والدتها بإطلاق زغروطة مصرية لولولولولولولولولىىىىىىىى  لتدخل الفرحه الي قلب ابنتها ومحبيها ثم نظرت ندى الي السماء وحمدت ربها وشكرته وابتسم محمد ابتسامه تدب في القلوب الحياة وقال الحمد لله

 

يا ربي انا تعبت من الكتابة اكملكم بقي الحلقة الجاية

52 كلام قلوبهم:

احمد بدر الدين يقول...

السلام عليكم
وبدأت حملة ( مين هيفطر أكتر )
هل ستشاركنا وتأخذ الأجر معنا
هيا اذن لنشمر السواعد ولنعلى الهمم
ولنخلص لله النوايا
الم تسمع قول النبى صلى الله علية وسلم ... عن زيد بن خالد الجهني قال : قال صلى الله عليه وسلم : " مَن فطَّر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء "
أدخل على هذا الرابط وشاركنا
http://3amood.blogspot.com

adel يقول...

اول تحليق

فوووووووووووووووووووو

هاقرا و اجي

adel يقول...

حلوة قوي و شيقة انا سبت اللي في ايدي

بس انت جننتيني :):)

عربي فصحي ولا عامي :):)

تتقولك خلي الحوار مهما كان عامي و الوصف فصحي :):)

انا تاعبك بس انا بقول كده ملحوظة مش اكتر (وش مكسوف حبيتين)

mony يقول...

ياريت كل القصص تبقى سريعه كده
كان ممكن الجزء ده يبقى على اكتر من جزء
ياندا
اقصد ياكيارا
استمرى

ادم المصرى يقول...

طيب انت ولا ايه

انتى سريعه مووووت

بس جميله جدا ربنا يقدم الى فيه الخير
هههههههههههههههه

ايوه صح

كل سنه وانتى طيبه يا كيارا

بمناسبه الاسراج والمعراج

Somaya Kamal El Din يقول...

حلوة اووووووووووووى

مشمشه يقول...

اسلوبكجميل وبسيط اوى مش عارفه ليه وانتى بتكتبى رجعتينى لايام الكليه يمكن عشان قريت الجزئين مع بعض وحسيت بلمة الصحاب وكلمة عدم المسئوليه ايااااااام المهم استمرى بجد جميله

MaNoOoSh يقول...

ايوة كده
بموت انا فى الاحداث المفرحة

فى انتظار الجزء الجاي

hérisson يقول...

ايوة كده النهاية سعيدة
عارفة لو كانت حزينة كان هيبقي ليا تصرف تاني :D
كنت هقطع معونة المثاثات

بجد فكرتها حلوة اوي يا مني
من البداية للنهاية
بس بصراحة الحوار باللغة الفصحي مش مقنع اوي
يعني لما كان بالعامية زي الجزء الاول والتاني كان ابسط ويتحس اكتر
بس ده مايمنعش ان الجزء التالت فكرته تحفة وعيشتني في جو جميل

بجد ابدعتي يا مني
تحيااااااااتي لقلمك

كيــــــــــــارا يقول...

عادل
********

دوختتتتتتتتتتتتني عاااااااااااا الجزء الجاي بئه

كيــــــــــــارا يقول...

موني

********

لسسسسسسسسه مش خلصت ياموني ربنا يخليكي يارب مبسوطة انها عجباكي

كيــــــــــــارا يقول...

ادم المصري

*********

وانت طييييييب والجزء اللي بكتبه بنزله وميرسي لمتابعتك الجميله

كيــــــــــــارا يقول...

سمية

******

انتي الاحلي ياقمر

كيــــــــــــارا يقول...

مشمشه

*******

بستني رايك ياقبي دايماربنا يخليكي يارب وفعلا المسئولية صعبه

كيــــــــــــارا يقول...

منوش
*******
ربنا يسعدك ياقمرو استني الجزء الجاي

كيــــــــــــارا يقول...

اشرف

*********

عاااااااااااااااا دوختوني اعملها ايه بالضبط اه ياني

بس هي لسه مش خلصت صبرااااااااااا

انا ودماغي يقول...

جميل يا خيارتى
و احسن حاجة ان القصة سريعة و مفهاش مط

بس هو انتى ليه بتكتبى لغة فصحى على عامية

mohamed ghalia يقول...

هايل يا كيارا بجد
أبدعتى فى الثلاث أجزاء
ربنا يكرمك ويسعدك

طوبة ذهب وطوبة فضة يقول...

bgd t7fa ya amraya kmly mstnen el baky

روح الفدا يقول...

بجد موضوع رائع

وطرقتك مدهشة

لانى باحس انك بتكلمى القارئ

وبتشركيه معاكى
---------------------------
مع تحياتى
محمد السروجى

EMMY BABY يقول...

بجد روعة يا كيارا فعلا

اسلوبك فى الكتابة جميل اوى

بس عجبنى اوى خجل البنت واحترامها ياسلام ياسلام

وحشتيييينى بجد

تحياتى

ايمى

أحــوال الهـوي يقول...

انا حاسس انك اختصرت الاحداث و خلتينا نجري بسرعه

بس المرة دي اعتقد انها بدرجه متقدمهعن سابقتها

بس انا حاسس المرة الجايه هنلاقي بقي عندهم 6 عيال

تسلمي

تحياتي

Butterfly يقول...

يابنتى انا حسيت انى عايشه القصه خالص
بجد برافووو :D

عمرو يقول...

الأحداث سريعه و متلاحقه و برافو عليكى أنك فلتى من دائرة الملل ..
بس النحو يا مولان النحوووووو :(
مش مشكله أمال المصححين شغلتهم أيه ؟؟
تقبلى تحياتى و تقديرى ..

الازهرى يقول...

الموضوع لحد الان ماشى تمام

لكن والنبى وحياة اغلى حاجة عندك
اللغة اللغة اللغة

ندا للولد
ندى للبنت

اسماء واحلام فى وجدانى يقول...

انا جاى النهاردة اسلم على اختى كيارا

واعرف يا ترا ايه سبب غيابها

ربنا يطمنا عليكى دايما يارب

كيــــــــــــارا يقول...

الاول انا جه

والمدونة مش كانت مقفوله لمشكله نفساوية كنت قفلاها عشان في حاجه حصلت في الاستايل وكانت متبهدلة جدااا ومش ينفع حد يشوفها وهيا مخامثة بعضيها

وميرسي كتير كتير لكل اللي حس ان المدونه اتقفلت وسال عليا انا هناااااااا يابشر

اه وعدلت في الجزء التالت كمان وفي طريقة الكتابه

ابو على يقول...

واللهى انا فرحتلهم اوى

بس مش كفايا على كده

يعنى هو ف الجزء اللى جاى هايطلعو متجوزين وهو حاسس انه كان بيحلم بردو ولا ايه

اقصوصه يقول...

مشوقه جدا

بانتظار الجزء التالي

لنعرف تطورات الابطال :)

شمس النهار يقول...

اخير الحمد لله مدونتك عرفت ادخلها
ازيك عامله ايه يااستاذه
مش عارفه اطمن عليكي
بعت لك علي الميل
ياريت تبعتيلي علي ميل شمس النهار
وحشتيني جدا

ميمي وأحمد يقول...

عندنا حفلة

وبدأت

وأسمك مكتوب

hager za3bal يقول...

عاجبني اوي الجزء ده

عاجبني اوي احساس ان هما الاتنين كانوا بيفكروا في بعض وكل واحد مش واخد باله ..

حلوه اوي يا كياراااا :)

تسلم ايديكي بجد :)

بس تعالي هنااااااااااا :@
يلا نبدأ الخناقه بقي

ليه كنتي قافله المدونه :((
لييييييييييه

وعاملاها بالدعوه
طيب مدعتنيش ليه :@
:((((((

أبو العريف يقول...

يا شيخه حرام عليكي
دانا كنت نسيت الجزء الاول
ايه الغيبه دي


عموما جميله قوي القصه
تحياتي

rovy يقول...

السلام عليكم يا كيارا .. ازيك ؟
يارب تكونى بكل خير دائما ..
القصه جميله و اسلوبك عجبنى و بسيط و سلس جداا .. احساس القصه حالم وجميل
انتظر النهايه و يارب تكون سعيده

تحياتى

بنوتة مصرية يقول...

دة انا اللى تعبت من القراية
بالتوفيق ياقمر

hérisson يقول...

ايوة كده
جميل اوي التعديل
وخاصة ان بقي في فرق واضح بين السرد والحوار
والحوار كمان حسيته اوي هنا وبقي واقعي وعيشت معاه اوييييييييييي

رائعة يا مني وبجد الجميل في شخصيتك انك بتقبلي اي نصيحة من اي حد وبتهتمي بيها وبتستفادي منها وبتطلعيها بنتيجية إيجابية دايما

ده اللي اخدت بالي منه من خلال التعليقات وردك عليها عمليا

دمتي مبدعة دايما
وفي إنتظار مفاجأة الجزء الرابع

الازهرى يقول...

ايوه كده
ناس مش بتيجى الا بالعين الحمرا

ولد مصري يقول...

لا واضح إن فاتني حاجات كتير

محتاج آخد أجازة تانية يجي سنه علشان أقرأ كل اللي فاتني في التلت شهور اللي فاتوا :)

ده عيب البوستات اللي بتنزل في أكتر من جزء إنك لازم تجبيها من الأول

بس هايل إنك بدأتي تكتبي قصص

هقرأ وهقولك رأيي بس متستعجليش لاني محتاج شوية وقت

خالص تحياتي

ahmed_k يقول...

قصتك جميله يا كيارا
وأجمل حاجه النهايات السعيده
ومبروك لمحمد ندى
ومبروك لندى محمد

مع خالص تحياتي

مامة مازن يقول...

اولا كده نحب نشكر عم احمد البواب هههههههه
شوفى يا ستى انا قرات كده ال3 اجزاء وكده مش فايتنى حاجة فى انتظار المزيد من تلك الرومانسية الحالمة والطيبة التى تكاد تكون اختفت فى عالم اليوم المادى القبيح

*البت المشمشية *حلوة بس شقية * يقول...

ايه يا كيارا مش بتجى عندى ليه

فشكووول يقول...

تصدقى يا كيارا ان انا تعبت قوى عشان الاقى مكان التعليق بس الحمد لله

هو يعنى اللى فهمته ان كان حب خيالى وفجأتن تقابلوا عند عم احمد البواب
فالارواح جنود مجنده من ائتلف منها اتحد ومن اختلف منها تنافر
كدا ظهرت الحقيقه وبانت وكل شيئ انكشفن وبان وتتزوج ندى من محمد وتقام الافراح والليالى الملاح

على فكره يا ندى انت رحتى مدونة مسطول ودى مدونه مهجوره وبالصدفه لقيتك هناك والاصليه هى فشكول

تحياتى كيارا

Dr.A.S. black armor يقول...

رائعة كالعادة يا كيارا
بجد انا مستمتع جدا بالقصة دى
فى انتظار الجزء الرابع
دمتى مبدعة

Dr Ibrahim يقول...

دا حلم ولا علم

:)

ذو الوجه المبتسم يقول...

السلام عليكم
بصراحة خلتينى اعيش مع القصة
هانتظر الجزء التالي

تقبلى تحياتى

ملكة بحجابى يقول...

الله
الاستورى روعه
وتسلسل الاحداث مع بساطة السرد
خلقة جو طبيعى جدا
بجد سلمت يكناكة يا كيرى

تقبلى مرورى

أميرة
(ملكة بحجابى )

mosooz يقول...

قصة جميلة جدا
واسلوبك اجمل فى الكتابة
انا اتأقلمت مع القصة جدا
واول مرة اتأقلم مع قصة كدة

تحياتى لكى ولقلمك الجميل

المتبهـدلـون فـي الأرض يقول...

مسلية جدن ,, وحلوة جدن ,ووجميلة جدن ,,وأنا استمتعت جدن

مستني البوست اللي بعده وإن شاء الله حيكون حلو جدن

جــــوه القـــلـب يقول...

ازيك ياقمر وحشانا ....
قصه جميله اوى واحلى مافيها انهم بيحبو بعض وانهم مستنين اليوم ده بجد احساس يجنن ياريت كل واحد بيتمنى حاجه ربنا يحققهاله يارب ..... ومستنين الباقيه انتى تعبتى من الكتابه واحنا تعبنا من القراءه بس القصه تستاهل ....
rock...

ضحكات الحياة يقول...

السلام عليكم

اييييييييييه كل ده جزء

بس حلو الاحلام الوردية

و يا رب تفضل وردية

و تحياتى لكى

ملكة بحجابى يقول...

الله عليكى
ايه الجمال ده؟؟
انا متاااااااابعه ومستنية الجزء الجديد
بس بجد
تستاهلى
تصفييييييق حااااااااااااااد

تقبلى مرورى ياحبيبتى
أميرة
(ملكة بحجابى )

صدفة جميلة يقول...

السلام عليكم مدونه جميله بس حالمه اقرب للخيال من الحقيقه دمها خفيف حيث انكى تسردين الاحداث بالتفصيل بس ياترى ممكن دا يحصل بجد طب تخيلى لو ندى اتزوجت كان هايكون ايه حال محمد ب محمد كان عرفها وسكنه اماه طب لو قعد يدور عليها ويوم معرف وراح كان يوم فرحا
تقبلى مرورى سلام